wrapper

أخبار عاجلة

الإعتراف بالقيادي قوة و ليس ضعفا


ترعرعنا نحن الاحوازيون في بيئة منكفة على نفسها وذلك بسبب محاولة النظام عزلنا عن العالم لسنوات عديدة ، و الكل يحاول الصعود و المعرفة و النجاح لكن لعدم توفر الإمكانيات يحاول الأخ الصعود على ظهر أخيه للوصل لأهدافه... و للأسف الكل يفش و النجاح يكون دائما من تصيب النظام ...عندما يتفكك نسيج الوحدة الأحوازية و يصبح هذا الشئ وراثي و ينتقل مع كثير من أبنائنا و أهلنا إلى الدول الأجنبية و في التنظيمات الأحوازية و نرى أصعب ما يمكن تحقيقه الوحدة و الانسجام و ليس بين التنظمات بل و الحزب الواحد ترى كل أيام معدودة و أصبحت الخلافات تظهر و أصبحت المصلحة الوطنية من أخير أسباب شبابنا و قياديهم و لكم الدليل: نورى زاده أكثر الأحوازيين و الأشقاء العرب يعرفونه لم يشهد بنضال مناضل ضد الفرس و خاص من ينعتهم بالانفصاليين و بالمناسبة الفيلسوف و السياسي الكويتي النفيسي و ان شاء الله يقرأ المقال من حيث أكثر من ألف و خمسمئة صديق في قائمة أصدقائي من الأشقاء الخليجيين موجودين ، قال ل ابو بشير ذات يوم كانت محاضرة و كان نورى زاده و تمنيت لو أنت كنت موجودا و تلقي كلمة ، أعرف أنك من يردعه و الكل يعرف كيف نعت الشيوخ في الكويت الحبيبة قبل أيام و كيف يتكلم قبل أيام في مؤتمر دوحا فرم في الدوحة و بعنصرية و لا أحد رد عليه بكلمة و كيف ينعت المناضلين الأحوازيين الأبطال عندما يتكلم عنهم ولكن عندما تكلم عن ابو بشير قال : ابو بشير شخص خبير انفصالي (تجزيه طلب با سابقة ) ذلك يدل على هزيمته من أجل الخبرة الذي يتمتع بهآ ابو بشير و أتمنى كمآ عرف الفرس ابو بشير و عرف العرب أمثال الفيلسوف المخضرم عبدالله النفسي ابو بشير يعرفه الأحوازيين كمآ يعرفه الكثير من مناضلينا و ذلك لكي يصبحوا أقوى و ينتصروا أسرع و ليس كمآ يضنون مكانة ابو بشير تضعف أحدا و بالعكس كلنا نصبح أقوياء .
امجد حميد احمد
9/6/2016