wrapper

أخبار عاجلة

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان جبهة الاحواز الديمقراطية ( جاد )
تقديرا لموقف المملكة في مجلس الأمن

في ظل الوضع الراهن والهجوم العدواني الذي تشنه الدولة الفارسية المارقة ، صانعة الإرهاب العالمي التي تنشره على دول المنطقة العربية و دول العالم أجمع مستهدفةً بذلك إلحاق شتى الإضرار و الدمار بالأمتين الاسلامية و العربية من خلال احتلالها عدة بلدان عربية و الاستيلاء على مقدراتها لديمومة ارهابها و توسعها في المنطقة و ما تشن من هجمات عدوانية على مهد الحضارة الاسلامية و مركزها مكة المكرمة خاصة و عدوانها الخبيث على المملكة العربية السعودية عامة بات امراً مفضوحا و عدائا لم تستطع إخفائه اكثر من ذلك ، ان هدفها الاول بات واضحا للجميع ، فما تتبعه ايران و اعوانها من قوة الشر والتوسع يستهدف المملكة العربية السعودية و المنطقة العربية عموما
حيث وقفت المملكة بوجه عدوان ايران و اعتدائاتها ايران بقوة و هذا يتطلب منا جميعا و نحن الأحوازيين الذين نعاني من ظلم الإحتلال الفارسي علينا الوقوف بجانب المملكة ، فلم يتبقى لنا خيار إخر سوا مواجهة قوى الشر الإيرانية التي كانت و مازالت تواجهها المملكة بالطرق و الوسايل الشرعية و القانونية منذ أعوام دفاعا عن الاسلام و المسلمين في جميع ارجاء العالم ، و تقبلها المسؤلية الكبرى لرفع راية الاسلام و رسالته الخالدة .
واليوم اثلجت صدورنا المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بموقفها في الدفاع عن شعبنا في مجلس الأمن ، فلن ننسى المواقف الانسانية التي أبدتها المملكة العربية السعودية في الدفاع عن حقوقنا في مجالات اخرى ، فلاشك بان الشعب العربي المسلم في الاحواز المحتلة ، شعب مقهور و مظلوم، مارس ضده النظام الإرهابي في ايران كل سياساته التعسفية و الظالمة و بأساليب ، عدوآنية خبيثة و ارهابية كما اعتادت عليها .
فهذا يحملنا كمسلمين بالدرجة الاولى المشاركة في الدفاع عن قبلتنا و عن بيت الله الحرام من مشاريع ايران و إرهابها الذي صنعته لهذا الغرض العدواني للإسلام و المسلمين و نسبق ذلك برسالة شكر و تقدير للمملكة العربية السعودية حول التصريحات الحقانية القيمة و الثمينة التي أدلى بها مبعوث المملكة في الأمم المتحدة السيد عبدالله المعلم يوم أمس حيث ابلغ العالم بأسره ان في الاحواز شعبا يظلم و يضطهد من قبل ايران الإرهابية راعية و داعمة الإرهاب العالمي.
لذا يدفعنا هذا الموقف الأخوي السعودي كقوى مقاومة في جبهة الأحواز الديمقراطية ان نعلن عن رفع مستوى تحدينا للإحتلال الفارسي دفاعا عن حقنا و وقوفا الى جانب المملكة دفاعا عن الاسلام و عن عروبتنا
و ندعوا من الله عز و جل ان يعزز من خطى اشقائنا في المملكة العربية السعودية و دول التحالف الاسلامي و ينصرهم على القوم الظالمين .

جبهة الاحواز الديمقراطية ( جاد )
٢٠١٦/١١/١٦

 

آخر تعديل على الأربعاء, 16 تشرين2/نوفمبر 2016