wrapper

أخبار عاجلة

و من لا يعرف جاد


بمناسبة الذكرى الخالدة لتأسيس البيت الأحوازي الكبير للنضال من اجل تحرير وطننا المحتل نزف اليكم يا قادة جاد و أعضائها الأوفياء يا مناضليها المخلصين أجمل التهاني و أحر التحيات و أرقاها بهذه المناسبة السعيدة حين وفقت و بعد مرور ٢٦ عام ان تهدي للوطن و شعبنا الحر الأبي كل ما يستحق من عمل صادق و نضال متواصل و وفاء بلاحدود و تضحيات تليق بذلك الوطن الحبيب ، سائلين المولى عز وجل أن يمنً علينا بنصره القريب كما بيض وجه بيتنا جاد دائماً لنبقى واقفين و صامدين نتحدى العدو الطاغي بأيماننا بقضيتنا العادلة و قوة إرادتنا و عزمنا الذي لن يزول .
نحن ماجدات الأحواز في جاد قبل دخولنا هذا المكان المشرف و الموقر كنا قد تسائلنا يا ترى أين نستطيع العمل الوطني الصادق ليخدم قضيتنا و شعبنا الذي يمر بأقسى ظروفه المعيشية ؟ أين نستطيع ان نجد أنفسنا كنساء ضاعت معظم حقوقهن كما ضاعت قضية الوطن ؟ أين نستطيع ان نعمل من أجل اعادة مكانتنا التي نستحق ؟ تلك المكانة التي وضعنا شرع الله ، أين نجد من يعترف بنا كعنصر أساسي في جميع مجالات الحياة و يقر ان بدون مشاركتنا و حضورنا لا يبنى مجتمع و لا تتربى اجيال و لا يثمر النضال و لا ينجح عمل في الحياة ؟ و بعد بحث طويل عن ذلك المكان ، اخيراً وجدنا أنفسنا هنا في جاد ، فهنيئا لنا لأننا هنا ، حيث العزة و المكانة الموقرة التي تليق بنا كماجادات احوازيات نعمل جاهدات من اجل تحرير وطننا من دنس المحتلين الطغاة .
لجنة المرأة الأحوازية التابعة لجاد في ذكرى مرور ٢٦ عام على تأسيسها