مجزرة جديدة في قلعة كنعان نتيجتها ٣ شهداء و٣ جرحى

تشرين2/نوفمبر 23, 2021 86
هجوم عدواني بدء صباح أمس السبت على حي قلعة كنعان جنوب مدينة الأحواز بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة ومئات المرتزقة جنود وبسيج وتمت محاصرة منزل حيدر الخنفري الذي كان فيه مع عائلته التي تشمل والدته وشقيقاته وهو كان مع بعض ضيوفه في غرفة الضيافة (المجلسية) المتقدمة على غرف المنزل الأخرى. الهجوم كان للشرطه ويقوده العقيد الثاني للشرطة هادي الكنعاني ومعه عدد غير قليل من رجال الأمن وخلفه في الطريق قوات أخرى.
المواجهة بدأت مباشرة بعد صعود العقيد ومعه جندي على واجهة المنزل المرتفعة موجهين رصاص اسلحتهم الى كل اطراف المنزل،ونتيجة لهذا الهجوم جرح البعض من الشباب فورا. !عقيد الشرطة مهددا لهم بالقتل أو الإستسلام دون توضيح اسباب الهجوم وبعد جرح اثنان من الشباب دفع الشباب وهم مسلحين على الرد حسب ما ذكر شهود عيان، وسقط العقيد مباشرة من رصاص الشباب وسقط بسيجي الى جانبه وانشغلت القوات المهاجمة بنقل العقيد ونقله للمشفى حتى وصلت قوات كبيرة واحيط المنزل بنيران كثيفة من كل الأطراف ودخلت القوات البيت وحسب شاهد عيان دخلت المنزل وداخل الغرف و قتلوا الجرحى برصاصة واحدة لكل واحد منهم في رأسه وكان احدهم مازال جريح حي وقتل برصاصة الخلاص. 
وكثرن النساء من العويل خارج البيت وخارجه وبدأت القوات المهاجمة باطلاق الرصاص عشوائيا حتى جرحت طفلة عمرها بين الثامنة والعاشرة وسيطرت القوات على المنزل وعلى سيارة ايضا لصاحبه وطردت العائلة منه معلنين ان هذا المنزل لن يعود لهم وانتقلت والدة الشهيد حيدر الخنفري وأخواته لأحد الجيران.
الشهداء الثلاث هم حيدر الخنفري صاحب المنزل ومسعود الحميداوي وأحمد الهليچي ومعهم جرحى اثنان نقلوا للمشفى احدهم هرب من المشفى والثاني بعد هروب الأول، تم اعتقاله. 
 
المركز الإعلامي لجبهة الأحواز الديمقراطية، 
إحدى فصائل المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية
٢١/١١/٢٠٢١
آخر تعديل في الثلاثاء, 23 تشرين2/نوفمبر 2021 00:20